الرئيسية | أخبار الحزب | بيانات صحفية | ما بین قوات النظام وقسد.. الحسكة ترزح تحت حصار مزدوج

ما بین قوات النظام وقسد.. الحسكة ترزح تحت حصار مزدوج

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ما بین قوات النظام وقسد.. الحسكة ترزح تحت حصار مزدوج

 

 

 

لازال طوق الحصار الخانق على مدینة الحسكة مستمراً عبر ممارسة سیاسة الإذلال والإهانة لقاطني هذه المدینة من كافة الشرائح المجتمعیة من عرب وكرد وتركمان وآشوریین.. ومنع إدخال المواد التموینیة والغذائیة وكذلك المواد البترولیة، وقطع الكهرباء والماء لفترات طویلة وضع أهالي المدینة في حالة مزریة دون أي وازع إنساني أو أخلاقي، حیث یتلاعب بهم صراع بین طرفین یریدون تسجیل نقاط على بعضهم وإرسال رسائل للداعمین مدادها آلام الناس عبر الجوع والعطش وتحمل شدة البرد القارس في هذه الأیام.

إننا في حزب الاتحاد الإشتراكي العربي الدیمقراطي في سوریة.. ندین هذه التصرفات غیر المسؤولة التي تتعامل من خلال منطق القوة، ضاربة عرض الحائط كافة الوثائق والعهود الدولیة لحقوق الإنسان. ونناشد الأطراف بالتعقل في فتح ممرات آمنة لادخال الاحتیاجات الضروریة، ومن ثم التوصل إلى إنهاء هذا الحصار الجائر على أبناء جلدتهم. ونطالب القوى الدولیة الموجودة في المنطقة بممارسة دورها الإنساني في الإسراع على إنجاز فك الحصار وعودة حیاة المواطنین إلى الهدوء والأمان مما یساعد على تحقیق السلم والأمن الدولیین.


30/1/2021                                     المكتب الإعلامي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع