الرئيسية | أخبار الحزب | بيانات صحفية | بيان حول الأوضاع في حلب وداريا

بيان حول الأوضاع في حلب وداريا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

دمشق13 تموز 3016

 حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي                حرية – اشتراكية – وحدة

في سورية                                         

 

 

 

مع تعثر الجهود الرامية لإيجاد حل سياسي يفتح باب الخروج من الكارثة التي يعيش فيها شعبنا في مختلف المدن والمناطق السورية، تشتد أعمال القتال الوحشية في مناطق عديدة من بلادنا، وخاصة في حلب الشهباء وداريا، ولا تميز القوى المتصارعة بين مدنيين ومسلحين، ولا بين رجل أو امرأة، ولا بين طفل أو شيخ.

 

إن أصحاب الوهم الذين مازالوا يعتقدون أنهم قادرون على حسم الصراع بقوة السلاح، مازالوا مصرين على مواصلة أعمال القتل الاجرامي والتدمير الشامل، وهم المسؤولون عن الأرواح التي تزهق والدماء التي تسفك والعمران الذي يدمر.

 

إن هيئة التنسيق الوطنية ترى أن أعمال القتل والتدمير والحصار والتهجير، وكسب معركة أو احتلال موقع هنا أو هناك، لن تمكّن أي طرفٍ من فرض الحل الذي يرغب به ويريده. وسيبقى الحل السياسي الذي يحافظ على حياة ومصالح شعبنا، ويستجيب لتطلعاته وإرادته بالعيش حراً كريماً مستقلاً وسيداً في بلده، هو الحل الوحيد وطريق الخلاص لشعبنا وبلدنا. 

 

إننا في هيئة التنسيق الوطنية، إذ ندين كل الأعمال التي تؤدي إلى قتل المدنيين الأبرياء أو تجويعهم أو محاصرتهم أو تدمير بيوتهم. فإننا نطالب بوقف هذه الأعمال، وتوجيه جميع الجهود للمضي قدماً في العملية التفاوضية الرامية للتوصل إلى حل سياسي وفق بيان جنيف1 وقرار مجلس الأمن رقم 2254 .

 

كما نطالب المجتمع الدولي، وعلى رأسه مجلس الأمن، بالعمل الفوري والفعّال لوضع القرارات الدولية، المتعلقة بوقف اطلاق النار، موضع التنفيذ، لوضع حد لأعمال القتل والتدمير المستمرة في بلادنا، والتي يؤدي استمرارها إلى انتشار التطرف والارهاب في المنطقة والعالم مما يشكل تهديداً حقيقياً للسلم الدولي.

 

دمشق13 تموز 3016

 

 

المكتب الاعلامي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0