الرئيسية | أخبار الحزب | بيانات المكتب السياسي | تصريح صحفي: حزب الاتحاد الاشتراكي

تصريح صحفي: حزب الاتحاد الاشتراكي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

دمشق ٢٠١٦/٣/١٨ المكتب السياسي

حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي 
في سورية

 

خمسة اعوام مرت على ثورة الحرية والكرامة التي انتفض الشعب السوري بها وقدم آلاف الشهداء والمعتقلين من أجلها .ولقد مارس النظام اسلوبه القمعي المعتاد في وجه من يعارضه ، وأوصل البلاد الى حالة من انعدام الامن والامان ، مهدت لظهور قوى التطرف والتعصب ، دعى البعض منها لقيام حكم الخلافة والبعض الآخر طرح المشاريع التقسيمية .

ان تقاعس المجتمع الدولي عن مسؤليته تجاه المجازر التي ارتكبت بحق الشعب السوري من قتل وتهجير وتدمير لكافة بناه ومدنه ( في المرحلة الماضية ) وفي ظل الاخطار الناجمة بسبب الهجرة وارتداد الارهاب عليه ، تم تفعيل الحل السياسي التفاوضي ، وانطلقت المفاوضات في ضوء قرارات مجلس الأمن ٢٢٥٤- ٢٢٦٨ في جنيف بالتزامن مع الانسحاب الروسي الجزئي من اجل تحقيق الحل السياسي العادل والمنشود من ثورة الحرية والكرامة .

وفي ذات الوقت بدأت تظهر مزاعم تهدد باللجوء الى تقسيم البلاد وفق سيطرة بعض القوى على الارض ، عبرت عنها دعوات لقيام الفدرالية في سورية .

اننا في حزب الاتحاد الاشتراكي ندين ونرفض أي دعوة لتقسيم سورية او قيام فدرالية فيها وانه لا بديل عن وحدة التراب والشعب السوري وحريته على ارضه وضمن دولته الواحدة والمعبرة عن طموحاته وآماله وتقدمه.

تحية لشعبنا العظيم في ذكرى ثورته وقد عاد الى نضاله السلمي ، تحية لكل شهداء الوطن على طريق الحرية والكرامة.
الحرية لكل المعتقلين والمخطوفين على امتداد الأرض السورية .

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0