الرئيسية | الأخبـــار السياسية | بيــانات وتصريحات | تصريح لـحسن عبد العظيم اغتيال المناضل الوحدوي محمد البراهمي

تصريح لـحسن عبد العظيم اغتيال المناضل الوحدوي محمد البراهمي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

حسن عبد العظيم الأمين العام لحزب الاتحاد الاشتراكي



إن اغتيال المناضل الوحدوي محمد البراهمي جريمة نكراء، وتكرار متعمد لجريمة اغتيال المناضل اليساري الفقيد شكري بلعيد. إن أي مهتم بالشأن الوطني والقومي يدرك ان الهدف من هذه الجرائم نشر العنف والفوضى وعدم اﻻستقرار للالتفاف على ثورات الربيع العربي لعدم استكمال أهدافها، ومع أن الثورة التونسية كانت سباقة في إشراك معظم القوى المشاركة في الثورة وتوزيع الرئاسات الثلاث بين أطراف التحالف الثلاثي، وتعمقت المشاركة السياسية بعد اغتيال بلعيد بتسليم الوزارات السيادية لشخصيات مستقلة هامة تلبية لمطالب المحتجين غير أن جريمة اﻻغتيال المتعمدة هدفها قطع الطريق على اﻻنتخابات النيابية والرئاسية المقبلة استكماﻻ لمرحلة اﻻنتقال من خلال انجاز الدستور واختيار السلطتين التشريعية والتنفيذية عبر صندوق اﻻقتراع. والمطلوب أن تسرع الحكومة و اﻻجهزة اﻻمنبة بالكشف عن المجرمين في جريمتي اﻻغتيال وتقديمهم للقضاء للكشف عن المخططين والموجهين والمنفذين ومساءلتهم عما يستحقونه من عقاب جزاء لما اقترفوه بحق وطنهم وشعبهم.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0